مفتش المذرذرة السابق يرد

انتقد مفتش مقاطعة المذرذرة السابق سيدي محمد قدوري مواقع "المذرذرة اليوم"، و"تكند"، و"لكوارب إنفو"، قائلا إنها تحاملت عليه "رغم أن من يديرونها أشخاص لا يعيشون مع سكان المذرذرة، حسب تعبيره.

 

وقال مفتش المذرذرة في تدوينة له على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي "الفيسبوك"، إنه "ظهر في كتابات بعض هؤلاء قصر النظر..

 

والخوض في تافه الأمور وإلقاء الكلام على عواهنه".

 

وهذا نص التدوينة كاملا:

 

تحاملت بعض المواقع المحترمة مثل لكوارب إنفو - المذرذرة اليوم - وتكنت الآن - رغم أن أغلبها يديرها أشخاص لا يعيشون مع سكان المذرذرة همومهم في مجال التعليم فلا يكتبون عن التحسن وعن محاولات الإصلاح وإذا كان هؤلاء يعتبرون أتفسهم نخبة المقاطعة وحملة القلم وسلطة رابعة فالأحرى بهم الموضوعية.


لقد ظهر في كتابات بعض هؤلاء قصر النظر والخوض في تافه الأمور والقاء الكلام على عواهنه.


لن يفسد أي كان الود الذي يربطني بأهل المذرذرة وستظل هذه المقاطعة شامخة وأرضا علمية معطاء لم اقدم لها ما يضاهي التجربة الغنية التي خرجت بها ورصيد العلاقات الذي أعتز به وسيظل تاجا اصطحبه في الحل والترحال.


لقد عرفت المقاطعة في الفترة التي عملت بها إنجازات ونفض الغبار عن معدن أبنائها الاصيل الذي رافق كل المشاريع العملاقة التي جسدها على ارض الواقع معلمون وعاملون من أهل المنطقة.


للحديث بقية.

 

المذرذرة اليوم: نلفت عناية القراء الكرام إلى أن الخبر المنشور عن تحويل المفتش لا يتضمن أي تحامل، اللهم إلا إذا كان سيادته يعني بالتحامل "الرأي والرأي الآخر".

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

Share/Save/Bookmark
 

التعليقات 

حد من أهل الصنگ
اسمحول ذاك الا الشفرة
 
السبت, 18 نوفمبر 2017
حد اعل باب
إذا كان هدر وقت التلاميذ في ندوات لا تمت للتعليم بصلة وإنما الهدف منها أن يطري المتزلفون المفتش . او اذا كان ابتزاز أطر المقاطعة ومص وجوههم تحت عنوان الايام التربوية التي تتعطل الدراسة بسببها فترة طويلة من أجل إعداد الأدوار. واذا كان تسخير سيارات المعلمين النزوات المفتش واغراضه الشخصية والضغط على من لك يصنع منهم ويركع للاوامر. واذا كان بيع حواسب وطابعات المفتشية والكتب التربوية . إذا كان هذا هو إصلاح التعليم في المقاطعة فإن المفتش يعتبر الرائد الوحيد للإ
صلاح وينبغي أن يعين وزيرا حتى يعم الإصلاح الوطن .
 
السبت, 18 نوفمبر 2017
المذرذري
كرش مافيه عظام ماتدرادس
 
الأحد, 19 نوفمبر 2017
معلم من الميدان
لا ندري أشر أريد بأهل المذرذره أم أرادت بهم الوزارة رشدا، لكن ما عشناه على أرض الواقع أن المفتش دلل بعضنا واستغله وذلل البعض الآخر مستخدما نفوذه؟؟؟؟؟؟؟ ، وأنه قام بالكثير من محاولات إصلاح التعليم لكنها باءت بالفشل. وفتح مدارس وهمية لتسريح بعض المعلمين الذين اشتغلوا في سيارات الأجرة وتعلموا السياقة وخدموا النقل في المقاطعة لذا أكسبهم حرفا جديدة وهذه من فوائده التي لا يمكن حصرها في العلاقات المشبوهة والتعامل المحترف مع ذوي الجيوب.
لكن لا بأس يبدو أن خلفه الندويات و الإغراءات... فعلينا أن نتريث حتى لا ننتقل من الرمضاء إلى النار.
نستودع الله أنفسنا ونعوذ به من عبث العابثين وأجيالنا من تربية المفسدين.
 
الخميس, 23 نوفمبر 2017
- التعاليق لاتعبر بالضرورة عن وجهة نظر المذرذرة اليوم
- التعاليق التي تحوي تجريح بأي شخص أو جهة سيتم حجبها

الإسم:





فلسطين

إعلان

إعلان

الموقع على

احصائيات

عدد زيارات المحنوى : 8811650

البحث