الشيخ الددو يؤكد على ضرورة اعدام المسيئ

قال العلامة محمد الحسن ولد الددو إن إعدام المسيء للنبي صلى الله عليه وسلم لا بد منه مهما كان مقامه، ولا يجب تأخير الإعدام، مؤكدا أن إعدام المسيء للنبي  لا ترده توبته.

 

وجاءت كلمة الشيخ الددو، خلال تظاهرة حاشدة نظمها الشيخ أمام مركز تكوين العلماء الذي يرأسه في نواكشوط.

 

وذلك ضمن الأنشطة المستمرة منذ أكثر من شهر لنصرة النبي صلى الله عليه وسلم، والمطالبة بتنفيذ حكم الإعدام في حق المسيء الذي يوجد ملفه أمام المحكمة العليا.

 

 

وشهد مهرجان نصرة البني صلى الله عليه وسلم بمركز تكوين العلماء حضورا جماهيريا حاشدا من كافة مقاطعات العاصمة نواكشوط.

 

وقال الشيخ الددو إن الساب لا يستتاب ولا ينبغي أن تغرب الشمس على وجه البسيطة قبل اعدامه، مؤكداً حكم الإعدام في حقه وفق المذهب المالكي.

 

وتم تنظيم المحاضرة بمشاركة العديد من العلماء والأئمة، بالإضافة إلى مئات المواطنين الذين غصت بهم ساحة مركز تكوين العلماء في مقاطعة عرفات.

 

 

متعلقات

الشيخ الددو يتضامن مع العلامة اباه

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


Share/Save/Bookmark
 

التعليقات 

بد
جاء متاخر
 
السبت, 07 يناير 2017
- التعاليق لاتعبر بالضرورة عن وجهة نظر المذرذرة اليوم
- التعاليق التي تحوي تجريح بأي شخص أو جهة سيتم حجبها

الإسم:





فلسطين

إعلان

إعلان

الموقع على

احصائيات

عدد زيارات المحنوى : 7302155

البحث