أحد أبناء المذرذرة يقدم مداخلة هامة في لقاء الرئيس

قال عدد من المشاركين في اللقاء الذي جمع الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز مع عشرات المزارعين خلال الزيارة التي أداها صباح الاثنين لمدينة اركيز، إن مداخلة المزارع الشاب الحسن ولد الطالب..

 

كانت من ابرز المداخلات وأكثرها صراحة خلال اللقاء.

 

وعبر بعض الحضور عن تثمينه للمداخلة، معتبرا أنها تطرقت لأبرز المشاكل التي يعاني منها القطاع الزراعي، إضافة إلى مشكل طريق "نواكشوط – روصو" الذي يعتبر مطلبا أساسيا لسكان ولاية اترارزة.

 

 

وتعرض الحسن ولد الطالب لمشاكل الحصاد التي يعاني منها المزارعين، قائلا إن المزارع كان يلجأ إلى السنغال للحصول على الحاصدات حين يحين موسم الحصاد، وأن الدولة السنغالية منعت الحاصدات التي يتم دعم المزارع عند شرائها من العبور إلى موريتانيا، مشيرا إلى أن القرار سبب متاعب إضافية للمزارعين في موريتانيا.

 

وقال ولد الطالب إن صغار المزارعين يجدون الكثير من المشاكل مع موسم الحصاد، مؤكدا "بعض الخصوصيين الذين يمتلكون الحاصدات من المزارعين يستغلونها في بداية الحصاد، وهو ما يجعلها تصل إلينا في وقت متأخر جدا"، مطالبا بوجود حلول ناجعة لهذه المشاكل التي تهدد الموسم الزراعي كل عام بالفشل.

 

وأشار المتحدث في مداخلته أمام الرئيس إلى أن الدولة تلوح بأنها باتت تصدر الكهرباء إلى دول الجوار، قائلا إن "ذلك ينبغي أن يكون حافزا لها على تزويد المزارعين بالكهرباء وبسعر رمزي لضمان استفادة كافة المزارعين".

 

وقال ولد الطالب - وهو مسؤول الإعلام باتحادية الزراعة - إنه اتضح أن الطائرة التي تحارب الطيور تعتبر من أكثر الوسائل نجاعة، مضيفا "لكن ينبغي أن تواكب الحملة الزراعية من بدايتها وحتى النهاية"، مؤكدا أن كميات السماد التي يحصل عليها المزارع للهكتار الواحد يجب أن تتضاعف بحجة أن الكمية التي يتم توزيعها لم تعد تفي بالمطلوب.

 

وطالب الحسن ولد الطالب بإنجاز طريق روصو في أسرع وقت ممكن، مؤكدا أنها تعتبر طريقا دوليا يجب أن تحظى بالأولوية لإنجازها في أسرع وقت ممكن.

 

 

 

 

 

 

 

 

Share/Save/Bookmark
 
- التعاليق لاتعبر بالضرورة عن وجهة نظر المذرذرة اليوم
- التعاليق التي تحوي تجريح بأي شخص أو جهة سيتم حجبها

الإسم:





فلسطين

إعلان

إعلان

الموقع على

احصائيات

عدد زيارات المحنوى : 8811344

البحث